Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

مستشارو ترامب لديهم “خطة سلام” لأوكرانيا – رويترز – RT World News


وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف إن أي مقترحات يجب أن تأخذ في الاعتبار “الوضع الحقيقي على الأرض”.

ذكرت وكالة رويترز نقلا عن أحد مساعدي المرشح الجمهوري الأوفر حظا، أن اثنين من المستشارين الرئيسيين لدونالد ترامب، وضعا خطة سلام لأوكرانيا، في حالة إعادة انتخاب الرئيس السابق في نوفمبر المقبل. ومن المفترض أن تتضمن الخطة الضغط على كييف لحملها على التفاوض مع موسكو، أو مواجهة وقف الدعم العسكري.

وتعهد ترامب مرارا وتكرارا بإنهاء الصراع في أوكرانيا “خلال 24 ساعة” إذا تم انتخابه، على الرغم من أنه لم يكشف بعد عن خطة مفصلة. وفي وقت سابق من هذا الشهر، قال إن الولايات المتحدة قد تتجه نحو مواجهة نووية مع روسيا إذا ظل الرئيس جو بايدن في منصبه.

وفي مقال يوم الثلاثاء، نقلت رويترز عن الفريق المتقاعد كيث كيلوج قوله إنه وزميله فريد فليتز عرضا على ترامب خطتهما، رغم أنه لم يتفق بالضرورة مع ذلك. “كل كلمة فيه” كانت تعليقاته إيجابية على ما يبدو. عمل كل من كيلوج وفليتز كرئيسين للموظفين في مجلس الأمن القومي خلال فترة ولاية ترامب الأولى.

وفقا لكيلوغ، “نقول للأوكرانيين: عليك أن تأتي إلى [negotiating] على الطاولة، وإذا لم تأتوا إلى الطاولة، فإن الدعم من الولايات المتحدة سوف ينضب. وستخبر الولايات المتحدة أيضًا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بذلك “يجب أن يأتي إلى الطاولة، وإذا لم تأت أنت إلى الطاولة، فسنمنح الأوكرانيين كل ما يحتاجونه لقتلك في الميدان”.


لا يزال اقتراح بوتين للسلام قائماً ـ الكرملين

وتنص الخطة على وقف إطلاق نار مبدئي على أساس خطوط المعركة خلال مفاوضات السلام، دون الحاجة إلى تنازل كييف رسميًا عن أي مناطق متنازع عليها لموسكو، وفقًا لرويترز.

علاوة على ذلك، فإن الوعد بتعليق محادثات انضمام أوكرانيا إلى منظمة حلف شمال الأطلسي سوف يمتد ليشمل روسيا.

ومع ذلك، قال المتحدث باسم ترامب، ستيفن تشيونغ، إن التصريحات التي أدلى بها الرئيس السابق أو الأعضاء المعتمدون في حملته فقط هي التي يجب اعتبارها رسمية.

وتعليقا على مقال رويترز، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحيفة إن “قيمة أي خطة تكمن في الفروق الدقيقة ومراعاة الوضع الحقيقي على الأرض” مضيفًا أن موسكو بحاجة إلى دراسة الخطة المزعومة أولاً.

وشدد بيسكوف أيضا على أن الرئيس الروسي وأضاف: “لقد توصلت مؤخرًا إلى مبادرة سلام لم يقبلها للأسف الغرب ولا الأوكرانيون أنفسهم”.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، قال بوتين إن موسكو مستعدة لوقف الأعمال العدائية على الفور إذا سحبت كييف قواتها من المناطق الأوكرانية الأربع السابقة التي صوتت في الاستفتاءات للانضمام إلى روسيا، فضلا عن الالتزام بالحياد والخضوع. “نزع السلاح” و “إزالة النازية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى